أخبار مصر

واحة العلوم والابتكار بالجامعة البريطانية فى مصر بالتعاون مع كبرى الشزركات الصينية المتخصصة فى ريادة الأعمال وإدارة الحاضنات

Advertisements

كتب : هبه حبيب

في إطار جهود الجامعة البريطانية فى مصر الرامية إلي إنشاء واحة العلوم والابتكار علي أحدث الأنظمة العالمية، استقبلت الجامعة وفد شركة تاس القابضة لإدارة واحات العلوم بالصين لتفعيل بروتوكول التعاون المبرم بين الجهتين والعمل علي وضع استراتيجية واحة العلوم والابتكار بالجامعة البريطانية وحاضنات الأعمال والهيكل التنظيمي لها وذلك للإعداد لإفتتاح الواحة في مطلع العام المقبل.

 

وقد رأس الوفد الصيني المكون من سبعة خبراء السيد هربرت تشن نائب رئيس مجلس إدارة شركة تاس وكان في استقباله الدكتور أحمد حمد رئيس الجامعة البريطانية فى مصر والدكتور يحيي بهي الدين نائب رئيس الجامعة والدكتور أحمد صالح مدير واحة العلوم والابتكار بالجامعة البريطانية.

 

وبهذه المناسبة صرح أحمد حمد أن اهتمام الجامعة البريطانية بنقل التكنولوجيا وخدمة المجتمع بجانب تقديم تعليم متميز هو في لب استراتيجية الجامعة منذ نشأتها حيث توفر الجامعة الموازنات والإمكانات اللازمة لهذه الإنشطة وتتعاون مع كبري الجامعات البريطانية لإثراء تجربة الطلاب في الحياة العملية أثناء الدراسة وتأهيلهم لسوق العمل العالمي، شاملا التدريب علي مهارات الإبتكار وريادة الأعمال.

 

وقد أكد بهي الدين على أهمية بروتوكول التعاون مع الصين فى تعزيز دور الجامعة لخلق آليات جديدة تدعم ريادة الأعمال وتسهم فى تنمية الاقتصاد عن طريق توفير بيئة عمل مناسبة لتأسيس الشركات الناشئة والمشروعات الابتكارية ذات القدرة التنافسية العالية ومعدلات النمو الكبيرة، موضحاً أن هذا البروتوكول هو بداية للطريق المخطط له بين الجانبين للتعاون المستمر فى مجال تبادل الخبرات والمعلومات لنشر ثقافة البحث العلمى وتحويل أفكار المبتكرين والباحثين إلى منتجات تخدم المجتمع والإقتصاد في مصر والمنطقة العربية، وأضاف أن هذا المشروع هو امتداد طبيعي للجامعة البريطانية بعد نجاحها في تحفيز وتطوير البحث العلمي بالجامعة وجذب دعم مالي كبير له من جهات التمويل المصرية والإتحاد الأوروبي والمركز الثقافي البريطاني.

 

وأضاف أحمد صالح أن واحة العلوم والابتكار بالجامعة البريطانية في مصر تقع في مدينة الشروق بالقرب من حرم الجامعة علي مساحة كلية للمباني قدرها 17000 متر مربع، يتم تجهيزها علي أحدث النظم العالمية شاملا الخدمات اللازمة لدعم الشركات الناشئة وإنجاحها، وتبدأ أنشطة الواحة في تكنولوجيات الطاقة المتجددة والبتروكيماويات والمعلومات والاتصالات والنسيج وبحوث وتطوير الأدوية، كما تضم واحة العلوم والابتكار بالجامعة البريطانية مركزا عالميا لبحوث النانو وتطبيقاتها في هذه التكنولوجيات.

 

وأشاد هيربرت شين بالتطورات التي شهدتها الجامعة البريطانية منذ زيارته الأخيرة من حيث المباني والمعامل هذا بالإضافة إلى المكتبة الحديثة والمستشفى الملحق بكلية الاسنان والمجهز بإحداث المعدات والأجهزة الحديثة والتي قامت منذ افتتاحها منذ عامين بخدمة 70000 مريض وكذلك. كما أشاد بالمباني التي يتم تجهيزها لواحة العلوم والابتكار ودور الجامعة في نقل التكنولوجيا حيث تساير الجامعة البريطانية في مصر برغم حداثة عهدها الجامعات العريقة في ربط التعليم بالبحث العلمى وخدمة المجتمع مما يبرهن على وضوح رؤية الإدارة العليا.

كما أكد أن شركة تاس القابضة ترغب في إنشاء شراكة قوية مع الجامعة والقيام بدور فعال في دفع عجلة التطوير في الجامعة.

مقالات ذات صلة

رأيك يهمنا شارك الان

زر الذهاب إلى الأعلى