معلومه ع الماشي

تعرف علي حقيقة تمثال أبو الهول ” هو ليس ذكر بل أنثي “


كتب : مروان ياسر كامل 


” أبو الهول ” أحد المعلم المصرية القديمة التي شيدها التاريخ , هو تمثال يعتقد كثير من العلماء أنه بني في عصر ما قبل الأسرات . وأن المصرين القدماء بالدولة الحديثة كانو يجهلون طبيعة التمثال وجنسة .

أبو الهول : هذا ليس أسمه هذا أسم أطلقة العرب علي التمثال حين رأو ضخامته وهول حجمة .

أبو الهول : هو تمثال لأنثي وليس لذكر والأدلة علي ذالك كثيرة.

1 : أبو الهول هو تمثال أنثوي للإلهة الأم الكبرى ” إيزيس ” , والشاهد علي ذالك هو العثور علي معبد مكرس لعبادة الألهة ” إيزيس ” بالقرب منه , وقد عثر بداخل ذالك المعبد علي ألواح تلقب ” إيزيس ” في نقوشها ب ” سيدة الأهرامات “

2 : من الأدلة القوية علي أنوثة تمثال ” أبو الهول ” , هو أن أقدم نموذج مصغر عثر علية لأبي الهول كان بوجة أمرأة وهذا ما ذكره الدكتور ” سليم حسن ” العالم الأثري الكبير عميد الأثريين المصريين .

3 : في عام ” 1902 م ” أجري البروفيسر الألماني الشهير ” كارل هنريش ستراتز ” المتخصص في علم الأجناس , دراسة علي تمثال ” أبو الهول ” بينت نتائجها

أ : أن التكوين الهيكلي لراس ” أبو الهول ” يشبة إلى حد بعيد التكوين التشريحي لجمجمة نساء النوبة السمر من جنوب مصر

ب : الخدين الممتلئين والشفتين المكتترتين والعينين الواسعتين للتمثال تؤكد جميعها أنة وجة أمرأة بلا شك .

4 : أغلب الجغرافيين والرحالة القدامي حافظوا دوما علي إظهار” أبو الهول ” كأنثي في خرائطهم بالرغم من تعرض التمثال لكثير من عوامل التعرية .

مقالات ذات صلة

رأيك يهمنا شارك الان

زر الذهاب إلى الأعلى