أخبار مصرخبر عاجلسياسة

تنسيقية الأحزاب المصرية تحذر من إقدام إثيوبيا على تعلية الحائط الأوسط لسد النهضة

محمود علي/ ع المكشوف

حذر ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية من إقدام اثيوبيا على تعلية الحائط الأوسط لسد النهضة الاثيوبى هذه الأيام وآثار هذه التعلية التدميرية على دولتى المعبر والمصب ” مصر والسودان “.

وأشار ناجى الشهابي إلى تأكيد مصدر بوزارة الخارجية السودانية اليوم بأن الحكومة الإثيوبية بدأت تعلية الممر الأوسط لسد النهضة بوضع جدران خرسانية إستعدادا للملء الثالث السد والذى يستمر من يونيو حتى سبتمبر كل عام وتابع رئيس حزب الجيل بأن قيام اثيوبيا بتعلية الممر الأوسط السد يعنى أننا دخلنا فى مصر والسودان مرحلة الخطر الحقيقى الذى يهدد كل مظاهر الحياة على الدولتين.

وأكد أن مستوى التخزين السنوى السد يرتبط بارتفاع الممر الأوسط السد الذى بدأته اثيوبيا الآن كما صرحت الخارجية السودانية وبذلك تستطيع اثيوبيا إستكمال خططها فى ملء بحيرة السد كما تخطط لها، بعد أن حالت ظروف فيضان النيل فى العام الماضى من نجاحها فى تعلية الممر الوسط مما جعلها لا تستطيع تخزين أكثر من 9 مليار متر مكعب بعد أن كان المستهدف أن يصل تخزين المياه الى 18.4 مليار متر مكعب فى المرحلة الثانية.

وأضاف ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية بأن مجلس الأمن الدولي خذل دولتى المعبر والمصب وأعاد الأمر إلى الإتحاد الأفريقى والذى فشل على مدار عامين فى الوصول إلى حلول تنهى أخطر أزمة تهدد الأمن والسلم الدوليين ومن المنتظر ألا ينجح فى الوصول إلى إتفاق قانونى عادل وملزم يحقق مصالح الدول الثلاث.

وأعاد ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية تأكيده بأن وجود السد فى هذه المنطقة وعلى أكبر فالق افريقى مما يجعل إنهياره بعد إتمام ملء بحيرته هو الخطر الكبير الذى يهدد بإغراق مصر والسودان كما يحذر الخبراء والفنيين والمكاتب الاستشارية المتخصصة.

مقالات ذات صلة

رأيك يهمنا شارك الان

زر الذهاب إلى الأعلى