meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

محمد خطاب رئيس الجمعية المصرية للسكري :لا يوجد علاج جذري لمرض السكر حتي الآن

محمد خطاب رئيس الجمعية المصرية للسكري :لا يوجد علاج جذري لمرض السكر حتي الآن

 

ع المكشوف/محمد الجندي

عقدت الجمعية المصرية للسكر ودهنيات الدم ،مساء اليوم، محاضرة توعوية لمرضى السكر ، في مركز طبي بالقاهرة، بمناسبة اليوم العالمي لمرض السكر .

وبحضور نخبة من أطباء السكر وهم الدكاترة : محمد خطاب رئيس الجمعية المصرية للسكر ودهنيات الدم،هشام الجيار،صلاح شلباية ، إبراهيم الإبراشي ، شريف حافظ ، عاطف بسيوني ، نرمين شريبة ، والفنانة شيرين .

بداية قال الدكتور صلاح شلباية : أن اختيار هذا اليوم نسبة لمكتشف مرض السكر ، من قبل الجمعية الكندية ، وهو مرض نقص المناعة ، لأنه خطير في اكتشافه و عوارضه و رغم ذلك يمكن تلاشيه ، و أتمني من الإعلام و الصحفيين نشر الوعي بهذا المرض و أيضاً التحكم فيه و تقليل مخاطره .

وأضاف : العمليات الجراحية الخاصة بالسمنة المفرطة قد تقضي على السكر إذا كانت السمنة المفرطة هي المسببة للسكر، ولكن ليس العكس.

وفي ذات السياق قالت الفنانة شيرين : بشكر كل الدكاترة لإستعانتهم بي في هذه المحاضرة ، وكما قال الدكتور شلباية ، هو بالفعل مرض خطير ولكن سهل علاجه وخاصة السكر من النوع الثاني ، مضيفة بعض عاداتنا الخاطئة هي السبب في هذا المرض و خاصة الوجبات السريعة،مشيرة إلي أهمية المش على الأقل نصف ساعة في اليوم و أيضاً المواظبة على قياس السكر يومياً.

و أضافت شيرين : يجب أن لا ننتظر حتي نمرض بل يجب أولاً بأول عمل كل التحاليل و الفحوصات حتي نمتشف الأمراض في بدايتها و بالتالي سهولة علاجها ، و أتمني من كل الأمهات أن يهتموا بأكل أولادهم .

و أختتمت شيرين قائلة : للأسف انعدمت الرقابة على القنوات الفضائية و لذلك أنصح الجميع بالعلاج مع الدكاترة المعروفين و الدارسين و ليس الجري وراء إعلانات الدكاترة الغير مختصين إطلاقاً.

بينما قال الدكتور محمد خطاب : يجب التعاون بين كل فئات المجتمع لتسليط الأضواء على الأمراض الصعبة، موضحاً أن العلاج يعتمد على متلازمة صحية.

وتابع : مريض السكر معرض لارتفاع الضغط و العكس صحيح و خاصة السكر من النوع الثاني ، و لذلك لابد من تصبيط الأكل مع الأدوية و الرياضة ، لأن العلاج متلازمة فلا يصح أن نسقط منه شئ .

و أوضح خطاب ، أنه لا يوجد علاج جذري لمرض السكر حتي الآن و هذا لا ينفي إنه يتم تجارب قليلة جداً في العالم كله للعلاج عن طريق الخلايا الجزعية للنوع الأول فقط من السكر و قد تنجح و يتم العلاج بها مستقبلاً و الله وأعلم.

و بخصوص العلاج بالأعشاب ، قال خطاب : إنه الوهم و ليس الحقيقة ، فيجب على الطبيب اختيار خارطة علاج من أي دولة أو مدرسة لعلاج المرضي ولا يوصي إطلاقاً بالعلاج بأي أعشاب ، بإستثناء مشروب القرفة ، فهي الوحيدة التي ثبت إن المواظبة عليها تحسن معدل السكر بنسبة كبيرة ، مع اتباع باقي المنظومة العلاجية وليس الاعتماد عليها فقط ، و أنصح المرضي بعدم الإنسياق وراء العلاج بالأعشاب أو الأدوية الغير معترف بها من وزارة الصحة.

وناقشت المحاضرة بشكل عام الأسباب المختلفة للإصابة بمرض السكر وكذلك طرق الوقاية منه والأعراض الجانبية له.

وقامت الجمعية بتنظيم ماراثون في التجمع الخامس ،صباح اليوم، بغرض التوعية بأهمية الرياضة للوقاية من مرض السكر والتقليل من مضاعفاته ، وقامت الجمعية بعمل قياسات سكر للمتسابقين وكذلك للحاضرين في المحاضرة

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: