الدين والحياه

” تعرف على أسباب ذكر الذباب في القرآن الكريم “

ع المكشوف : محمد يوسف


ذُكِر الذباب في القرآن الكريم في آيةٍ واحدة وهي الآية رقم ثلاثة وسبعين من سورة الحج، يقول الله تعالى: ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَنْ يَخْلُقُوا ذُبَاباً وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِنْ يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئاً لا يَسْتَنْقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ)


والمقصود بالآية الكريمة أنّ ما يعبده المشركون من دون الله لو اجتمعوا على أن يخلقوا ذبابة فلن يستطيعوا أبداً، وأن الذباب لو سلب هذه الآلهة المزعومة أيّ شيء من طيّب أو غيره فلن يستطيعوا أن يستنقذوا هذا الشيء منه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق