meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

فى افتتاح الملتقى الثالث للموهوبين.. عامر : ملتقى شهرى للموهوبين مركزيا وإصدار سلسلة الكاتب والرسام الصغير بشكل فصلى

فى افتتاح الملتقى الثالث للموهوبين.. عامر : ملتقى شهرى للموهوبين مركزيا وإصدار سلسلة الكاتب والرسام الصغير بشكل فصلى

كتبت : رحاب عبد الخالق

شهد الشاعر أشرف عامر رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة الملتقى الثالث للموهوبين “أحفاد عبد الله النديم” الذى أقامته الإدارة العامة للمواهب التابعة للإدارة المركزية للشؤون الثقافية برئاسة حسين صبره بقاعة سعدالدين وهبه بديوان عام الهيئة بحضور الكاتب يعقوب الشارونى وهبه كمال مدير عام المواهب.

 

بدأت فعاليات الملتقى بتقديم بعض المواهب فى مجالات الغناء والرسم والتمثيل وإلقاء الشعر، تلى ذلك إلقاء الكلمات.

 

وصرح الشاعر أشرف عامر خلال كلمته فى افتتاح الملتقى عن عقد ملتقى شهرى مركزيًا لعرض منتجات الأطفال الموهوبين وإبداعاتهم فى كافة المجالات وذلك بقاعة سعد الدين وهبه أو بأحد قصور الثقافة على أن يكون هناك ملتقى آخر فى كل إقليم، وطالب عامر حسين صبره بضرورة تحويل إصدار مجلة “الكاتب والرسام الصغير” من إصدار سنوى إلى إصدار فصلى، كما وعد بإعلان جوائز مادية شهرية لأفضل موهبة فى الملتقى.

قدم عامر من خلال كلمته رسالتين الأولى لأولياء الأمور والتى دعاهم من خلالها إلى اكتشاف مواهب أبنائهم والعمل بنظرية الذكاءات المتعددة، موضحًا أن على الأسرة اكتشاف إمكانيات الطفل وذكائه فى أى منطقة وتبدأ فى تقديمه للعالم الخارجى، وذلك لأن الطفل الذى يحب الموسيقى أو الرسم سيكون فى خط الدفاع ضد الإرهاب والتدمير والقتل، وتمنى أن تعود قصور الثقافة لدورها فى استيعاب هؤلاء الموهوبين واكتشافهم كما كانت فى السابق.

 

وحث رئيس الهيئة الأطفال فى رسالته الثانية على ضرورة تنظيم الوقت ما بين الدراسة والموهبة، كما دعاهم إلى فكرة المشاركة مع الكبار للإستفادة من خبراتهم، منوهًا لضرورة أن يكون لدى الكبار القدرة على الاستماع للأطفال ومساعدتهم حتى يكون لديهم القدرة على اتخاذ القرار وذلك من خلال مشاركتهم فى وضع برنامجهم اليومى لخلق مواطن قادر على المشاركة والتحاور لتقبل الرأى والرأى الأخر.

 

أشار صبره إلى أن حضور الكاتب يعقوب الشارونى يعطى دفعة قوية لهذا الملتقى وخاصة لما عرف عنه بأنه أبو أطفال مصر، وأن الشارونى قدم من خلال عمله فى الثقافة الجماهيرة الكثير من المفردات الثقافية التى تعلمناها، مضيفًا أن الملتقى الثالث للموهوبين والذى ينسب لعبد الله النديم خطيب الثورة العرابية قدم نموذجًا مشرفا لأطفالنا من الموهوبين والمبدعين، موضحًأ أننا نتشارك فى هذا الملتقى لمدة أسبوع معهم من خلال ورش فى الدراما المسرحية والنص الأدبى والفنون التشكيلية، مشيرًا إلى أنه بعد هذا الأسبوع يتم الدفع بالموهوبين فى كل مواقعنا المنتشرة بمحافظات مصر.

وأكد الكاتب يعقوب الشارونى فى كلمته على ضرورة الاهتمام بالموهوبين فى كافة المجالات لأنهم أمل مصر ومستقبلها الثقافى، مشيرًا إلى أهمية مساهمة كل الأطراف المعنية بدء من الأسرة ومرورًا بالمدرسة والإعلام فى اكتشاف المواهب ومتابعتهم بما يتطلب التنظيم والتعاون مع قصور الثقافة ومراكز الشباب من خلال مدربين فى المسرح والموسيقى ونوادى الأدب، ضارباً مثال للإدارة العامة للمكتبات بوزارة التربية والتعليم التى تقيم مسابقات للموهوبين بالإضافة لإقامة لمدة أسبوع بمبنى اتحاد الطلبة بالعجوزة، تدعوا فيه كافة الموهوبين فى كل المجالات ليتعايشوا مع الأكثرة خبرة فى كل مجال ويستذيدوا من خبراتهم، بالإضافة لخبرة التعامل مع زملائهم.

 

كما أوضحت هبه كمال مدير إدارة المواهب فى كلمتها أن الموهبة لا يقتصر اكتشافها فقط من خلال حضور الندوات والبرامج الثقافية ولكنها تتم أيضًا من خلال خبراتنا فى التعامل مع الناس، وأضافت أن الموهبة تتأصل من خلال قدرة الشحص على إدارة نفسه وأهدافه بشكل جيد.

 

وفى ختام الإفتتاح قدم بعض الأطفال مواهبهم وإبداعاتهم فى مختلف المجالات أعقبها تقديم الإدارة العامة للمواهب عرض داتا شو عن نشاط الإدارة، تلاها إلقاء الشاعر رجب الصاوى قصيدة للأطفال بعنوان “القطة الشقيانة”.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: