meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

وزير الخارجية الأمريكى : ترامب طالب بإستئناف العلاقات مع موسكو وتجاهل مشاكل واشنطن

وزير الخارجية الأمريكى : ترامب طالب بإستئناف العلاقات مع موسكو وتجاهل مشاكل واشنطن

كتبت : جهاد محمود


صرح ” ريكس تيلرسون ” وزير الخارجية الأمريكية ، اليوم الثلاثاء ، قائلا ” إن الرئيس ” ترامب ” طلب منه أن يتواصل بصفة مستمرة مع ” موسكو ” لتوطيد العلاقات بينهم وإعادتها لما كانت عليه كما أمره بتجاهل أى مشاكل فى واشنطن ” .

وعلى سبيل المصادفة جاء رد ” تيلرسون ” وهو يزور ” نيوزيلندا ” على أحد الأسئلة ومنها إن كان يخشى سقوط إدارة ” ترامب ” نتيجة لما وجه له من إتهامات عديدة منها أن روسيا قامت بالتدخل فى حملة الإنتخابات الأمريكية ، وعلى صعيد أخر قام مدير مكتب ” FPE ” ، ” جيمس كومى ” يوم الخميس بالإدلاء بشهادته أمام الكونغرس ، كما بين ” تيلرسون ” أن الرئيس كان واضحا معه حينما قال له : ” لا تدع ما يحدث هنا فى الساحة السياسية يمنعك عن أداء العمل الذى عليك القيام به فى هذه العلاقة ” .

وتعتبر شهادة ” كومى ” هى أول تصريح علنى يدلى به منذ أن أقاله ” ترامب ” فى الشهر الماضى ، إذ أن إقالته أصبحت تمثل خطرا على الرئيس ، حيث جاءت فى نفس الوقت الذى يحقق فيه مكتب التحقيقات الفيدرالية فى إحتمال وجود تواطأ بين فريق ” ترامب ” وروسيا ، التى أخبرت عنها الإستخبارات الأمريكية بأنها كانت تسعى دائما لزيادة فرص ” ترامب ” فى الفوز بالإنتخابات.

موضحا ” تيلرسون ” أنه ليس بوسعه أن يعلق على أى تحقيقات تجرى بشأن دور روسيا ، معربا عن نفسه بأنه ليس له أى صلة بأى شئ من هذه المسائل ، حيث أضاف قائلا ” كان الرئيس واضحا تماما معى بشأن روسيا ، حيث قال لى : بأن روسيا فاعل عالمى مهم وعلاقاتنا اليوم مع روسيا فى مستوى متدنى جدا ، كما تشهد هذه العلاقات تراجعا ملحوظا ، فبالتالى طلب منى الرئيس أن أبدأ عملية تواصل مستمره مع روسيا لتوطيد هذه العلاقة كما كانت من قبل حتى لا يزيد هذا التراجع ” .

من ناحية أخرى طلب منه ” ترامب ” : تحديد المسائل ذات الإهتمام المشتركة بينهم ، بحيث يعمل على إعادة بناء الثقة من جديد لتصبح على مستوى أفضل ، ولتسمح بدورها بإيجاد مجالات يمكننا القيام فيها بعمل جماعى معا ، وهذه هى العملية الجارية اليوم ، متابعا : كان واضحا معى حين سمح لى بأن أمضى على أى طريق يمكننا من خلاله تحقيق أكبر قدر من التقدم والتطور فى نهايته .

وفى النهاية إلتقى ” تيلرسون ” برئيس الوزراء ” بيل إنفليش ” و ” جيرى براونلى ” وزير الخارجية فى نيوزيلندا بعد توقفه فى أستراليا وسنغافورة .

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: