meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

وزير الصحة :- تكاتف الوزارات المعنية.. وتكثيف حملات تحليل المخدرات للسائقين لخفض معدل حوادث الطرق

وزير الصحة :- تكاتف الوزارات المعنية.. وتكثيف حملات تحليل المخدرات للسائقين لخفض معدل حوادث الطرق

كتب – خالد الشربينى


ترأس الدكتور ” أحمد عماد الدين راضى ” وزير الصحة والسكان إجتماعا بعنوان ” السلامة على الطرق فى مصر ” وذلك بمقر منظمة الصحة العالمية مساء أمس الاربعاء بحضور الدكتور محمود فكرى مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط والدكتور جون جبور ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر وممثلى عن وزارات الداخلية والنقل والتضامن الاجتماعى والهلال الاحمر لبحث أفضل سبل التعاون بين الوزارات والجهات المعنية لخفض معدل حوادث الطرق فى مصر.


وقال وزير الصحة والسكان إنه قام بالدعوى لهذا الاجتماع التنسيقى لوضع أفضل الطرق التنفيذية للحد من حوادث الطرق حيث تم التفكير فى هذا الموضوع منذ فبراير الماضى خلال الاجتماع الاقليمى لمنطقة الشرق الاوسط ثم تم طرحه مره أخرى فى مايو الماضى خلال ” اليوم العالمى للسلامه على الطرق ” مشيرا الى أن ” سلامة الطرق ” هى مسئولية مشتركة بين وزارتى الداخلية والنقل والمجتمع المدنى ومنظمة الصحة العالمية ويأتى دور وزارة الصحة والسكان بعد هذا حيث أنها تعمل بدءا من حدوث الحادث على الطريق من خلال نقل المصابين بسيارات الاسعاف المجهزة ثم تلقى العلاج والرعاية بالمستشفيات.


وأشار وزير الصحة والسكان خلال الإجتماع الى تنفيذ بعض المشاريع التى من شأنها التعامل مع الحوادث بقدرة وسرعة فائقة للحفاظ على حياة المصابين حيث قامت الوزارة بتنفيذ مشروع ميكنة سيارات الاسعاف والذى من خلاله يمكن تتبع سيارة الاسعاف وتحديد مكانها لتوجيهها الى أقرب مستشفى مشيرا الى انه تم تطبيق هذا النظام بالقاهرة الكبرى (القاهرة والجيزة والقليوبية) ومدن القناة (بورسعيد والاسماعيلية والسويس) وشمال وجنوب سيناء مؤكدا أكتمال المنظومة بجميع محافظات الجمهورية بنهاية 2018 مما سيساعد فى سرعة الوصول للمرضى والمصابين ونقلهم لأقرب مستشفى.


وأوضح وزير الصحة والسكان أن الوزارة تعمل الان على خفض مدة الاستجابة لسيارات الاسعاف والتى هى حاليا تتراوح مابين 8 الى 10دقائق لافتا الى أنه تم خلال الفترة القليلة الماضية تزويد هيئة الاسعاف المصرية ب300 سيارة اسعاف مجهزة من موديلات عالمية و50 سيارة دفع رباعى و10 سيارات رعاية مركزة متكاملة لتحسين الخدمة الاسعافية وتطوير المنظومة كما قام الدكتور أحمد الانصارى رئيس هيئة الاسعاف المصرية بعرض أهم أعمال التطوير بالهيئة .


وتابع وزير الصحة والسكان أنه من ضمن المشروعات التى ترتبط بحوادث الطرق هى “ميكنة الرعايات المركزة” حيث قامت الوزارة بإحداث نقلة نوعية بها حيث تم ميكنة مايزيد عن 123 رعاية مركزة فى مستشفيات القاهرة الكبرى لافتا الى أنه من خلال ذلك المشروع يمكن معرفة أسرة الرعاية الشاغرة والمشغولة والمعطلة من خلال جهاز ” تابلت” تم توزيعه على تلك المستشفيات موضحا أن منظومتى ميكنة الاسعاف والرعايات تم ربطهما ببعض ليساعد بذلك المسعف على سهولة العثور على سرير رعاية لمصاب الحوادث .


وتطرق وزير الصحة والسكان الى مشروع ميكنة مكاتب الصحة حيث تم الاعلان مؤخرا عن ميكنة 4517 مكتب صحة مشيرا الى أن شهادات الوفيات كانت تستخرج بدون كتابة السبب الحقيقى للوفاة بالشهادة ، ولكن الان وبعد الميكنة أصبح لدينا قاعدة بيانات واحصائيات هامه تتضمن الأسباب الحقيقية للوفاة والتى من ضمنها حوادث الطرق حيث يمكن من خلال تلك المنظومة معرفة أكثر المحافظات، والمدن ، بل والطرق التى تكثر الحوادث بها وإعلام الوزارات المعنية بذلك مثل الداخلية والنقل لوضع الخطط للحد من هذه الحوادث ، كما قام الدكتور علاء عيد رئيس الادارة المركزية للشئون الوقائية بعرض تقديمى عن ميكنة مكاتب الصحة.


وطالب وزير الصحة والسكان برفع الوعى المجتمعى بحوادث الطرق للحد منها من خلال رسائل توعوية وتثقيفية تبث بإحدى المحطات الاذاعية بالراديو ممثل فيها الوزارات المعنية ومنها الداخلية والنقل والصحة لنشرها على أوسع نطاق ممكن للحد من حوادث الطرق على غرار الدول المتقدمة ، مشيرا الى أنه سيتقدم بطلب لمجلس الوزارء بذلك حرصا على سلامة المواطنين قائلا ” بحلم بمحطة اذاعية تعمل 24 ساعة للحد من حوادث الطرق ” ، كما طالب من ممثل وزارة النقل بزيادة العلامات الارشادية على الطرق .


وأكد وزير الصحة والسكان على أنه خلال الفترة القادمة سيتم زيادة وتكثيف الحملات على الطرق لاجراء تحاليل للمخدرات والكوحوليات للسائقين بالتعاون مع وزارة الداخلية وتفعيل القانون فى هذا الشأن للحد من نزيف الاسفلت الذى نشهده حاليا كما طالب منظمة الصحة العالمية بالمشاركة فى هذه الاعمال من خلال تقديم الدعم لنشر الوعى بحوادث الطرق والمساهمة فى التغطية الاعلامية ، حيث من المنتظر إجراء حملة إعلامية مكبرة خلال الفترة القادمة تحت شعار ” سواقتك أمان ليك واللي حواليك “.


ومن جانبه أشاد مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط بالدور والجهد الذى يقوم به وزير الصحة والسكان فى الحد انتشار حوادث الطرق بمصر من خلال المشاريع الناجحة التى تقوم بها الوزارة فى هذا الشأن مؤكدا دعمه الكامل لتلك المشروعات.


كما أشار ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر الى أن المنظمة أولت مصر ب3 أولويات أولهما مشروع علاج فيروس “سى ” والذى حققت فيه مصر نجاحا غبر مسبوق يتم تناوله الان بالمحافل الدولية ، والثانى التأمين الصحى الشامل الجديد والذى يتم المضى فيه بخطى ناجحة ، وأخيرا سلامة الطرق فى مصر والحد من الحوادث مشيرا الى أن المنظمة تستهدف فى عام 2020 الى الحد من وفيات الطرق وانخفاضها بنسبة 50%.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: