meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

وزير التجارة والصناعة يفتتح أول مجمع لخدمات المصدرين والمقر الجديد لفرع التنمية الصناعية و يفتتح ويتفقد مصنعين لانتاج اجهزة معالجة المياه والاجهزة الكهربائية والمنتجات الغذائية باجمالى استثمارات 2.7 مليار جنيه

وزير التجارة والصناعة يفتتح أول مجمع لخدمات المصدرين والمقر الجديد لفرع التنمية الصناعية و يفتتح ويتفقد مصنعين لانتاج اجهزة معالجة المياه والاجهزة الكهربائية والمنتجات الغذائية باجمالى استثمارات 2.7 مليار جنيه

 

كتب – خالد الشربينى

قام المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة صباح اليوم بزيارة تفقدية لمدينة السادس من اكتوبر، افتتح خلالها اول مجمع لخدمات المصدرين والمقر الجديد لهيئة التنمية الصناعية وافتتاح وتفقد بعض المصانع بالمدينة ومنطقة بولاريس الصناعية .
وفي مستهل زيارته للمدينة افتتح الوزير اول مجمع لخدمات المصدرين التابع لهيئة تنمية الصادرات بمدينة السادس من اكتوبر وذلك في اطار سعي الوزارة لتهيئة المناخ لمساعدة الشركات المصدرة علي نفاذ منتجاتهم الي الاسواق الخارجية من خلال اتاحة كافة الخدمات لتسهيل عملية التصدير .
وقال الوزير ان المجمع يهدف إلى تقديم حزم متكاملة من الخدمات التصديرية للمنشآت الصناعية تشمل استشارات الاسواق والخدمات التدريبية والحلول التمويلية والدعم الفني بالاضافة الى الترويج والتسويق من خلال تواجد عدد من الجهات المعنية بالتصدير في مكانٍ واحد ،لافتا الى ان المجمع يقدم خدمات هيئة المواصفات والجودة وجمعية المصدريين المصريين (إكسبولينك) والمصرف المتحد وجمعية مستثمري 6 أكتوبر ومبادرة “يلا نصدر” بالإضافة إلى مركز تدريب التجارة الخارجية ومكتب لتلقي شكاوي المصدريين، ومن المقرر اتاحة الفرصة امام كافة الجهات المعنية بالتصدير للاشتراك والتواجد بالمجمع خلال الفترة القادمة.
وأضاف قابيل ان المجمع يستهدف أيضا توسيع القاعدة التصديرية ودمج الشركات الصغيرة والمتوسطة في منظومة الصادرات وتنمية المصدرين الحاليين بما يكفل استدامة الانشطة التصديرية والنفاذ الي اسواق جديدة وتنويع الصادرات المصرية، مشيراً فى هذا الصدد الى ان الوزارة تستهدف توسيع نطاق التجربة لتمتد بشكل اقليمي الي مختلف التجمعات والمناطق الصناعية الرئيسية للوصول الي المصدرين والعمل بالقرب من اماكن عملهم لتهيئة مناخ مناسب وتوفير احتياجاتهم التنموية.
وأوضح الوزير ان المجمع يعتمد على التعاون بين مختلف الجهات من القطاعين الخاص والعام في تقديم الخدمات المتعلقة بتنمية الصادرات ، مشيراً الى ان اختيار مدينة السادس من أكتوبر نظراً لأهميتها النسبية في البنيان الصناعي المتطور فهي تعد من اكبر المدن الصناعية في مصر ويعمل بها اكثر من 1700 منشأة وتبلغ صادراتها 2.5 مليار دولار سنويا اي ما يمثل حوالي 12% من الصادرت المصرية هذا فضلا عن احتوائها علي تجمعات صناعية متخصصة في مجال الصناعات الكيماوية، النسيجية، الغذائية والصناعات الهندسية.
ومن جانبها قالت شيرين الشوربجى الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية الصادرات ان المجمع يقدم الخدمات الرئيسية لهيئة تنمية الصادرات شاملة اتاحة المعلومات وبيانات التجارة الخارجية والاسواق المحتملة والمنتجات الواعدة و المستهدفة للتصدير والمشترين مع إمكانية الطرح الذكي والمتطور لإمكانيات الشركات التصديرية من خلال نشر الصفحات الخاصة للشركات علي بوابة الصادرات المصرية لتسهيل الربط بين الشركات المصرية والمستوردين الاجانب والترويج عالميا للمنتجات المصرية مشيرةً الى ان المجمع يقدم أيضا الخدمات الرامية الي خلق جيل جديد من المصدرين والتي تشمل قياس جاهزية المنشآت الصناعية للتصدير وتحديد الاحتياجات الفنية والتدريبية اللازمة إلى جانب تقديم مجموعة كبيرة من البرامج التدريبية في كافة المجالات المتعلقة بالعملية التصديرية حيث تمتد خدمات المجمع الي تنمية المصدرين الحاليين من خلال اعداد استراتيجيات وخطط النفاذ لأسواق جديدة والربط مع الاسواق الخارجية لتوفيق الاعمال مع المكاتب التجارية والمراكز اللوجستية وتوفير المعلومات الخاصة بالنقل والشحن وتوفير الحلول التمويلية والانشطة الترويجية.
وأشارت ان جمعية المصدريين المصريين (إكسبولينك) ستقدم خدمات المعلومات والدراسات التسويقية بالاضافة إلى اعداد المواد الدعائية والترويجية وفرص المشاركة في المراكز اللوجيستية والانشطة الترويجية كما يقوم المصرف المتحد بتقديم الاستشارات والخدمات البنكية الى جانب البرامج التدريبية المتخصصة في آليات الدفع والاعتمادات المستندية والعمليات البنكية لافتةً الى أن هيئة المواصفات والجودة ستقوم بتقديم برامج تدريبية في مجالات المواصفات والمقاييس والجودة والمعايرات الصناعية واتاحة المواصفات المصرية للشركات، كما تتيح مبادرة “يلا نصدر” خدمات التسويق من خلال أول سوق اليكتروني للصادرات المصرية يهدف إلى مساعدة المنشآت في تسويق منتجاتها إلى الاسواق الخارجية.
وأضافت الشوربجى أن إنشاء اول مجمع لخدمات المصدرين متضمناً مختلف الجهات المعنية بالعملية التصديرية تحت سقف واحد يعتبر تجربة هي الأولى من نوعها حيث من المتوقع ان يسهم هذا المجمع في رفع الوعي التصديري للشركات وزيادة عدد المصدرين بمنطقة السادس من اكتوبر بـنسبة 20% هذا الي جانب تنويع واستهداف اسواق جديدة للشركات المصدرة.
كما إفتتح الوزير التوسعات الجديدة بمصنع (اكوا كيارا إيجبت) لإنتاج وتجميع أجهزة معالجة المياه بمجمع cpc بمدينة السادس من أكتوبر باجمالى استثمارات 150 مليون جنيه ويحقق مبيعات سنوية تصل قيمتها إلى 160 مليون جنيه ويعمل به 500 عامل، ويستهدف تخصيص 50% من الانتاج للتصدير.
وتفقد مصنع الشركة العالمية لصناعة التكييف والاجهزة الكهربائية (يونيون اير جروب) المقام على مساحة 10 آلاف متر مربع بإستثمار مصري سعودى مشترك يصل إلى مليار و 40 مليون جنيه مصري ويحقق مبيعات مليار و950 مليون جنيه ويتم تصدير منتجات بما قيمته 45 مليون دولار سنويا ويعمل به 5000 عامل هذا وتضم مجموعة يونيون إير 14 شركة 7 صناعية و7 تجارية علاوة على عدد من الشركات ومكاتب التمثيل الموجودة بالخارج وعددها 3 مكاتب.
وأكد قابيل أن النجاح الملموس الذى حققته شركة يونيون إير هو نتاج لشراكة ناجحة مع مركز تحديث الصناعة منذ عام 2005 حيث تم تقديم خدمات الدعم الفنى والتدريب من قبل المركز للمجموعة وتم عمل دراسة تحليلة لوضع المصنع ووضع خطة أسهمت فى تحسين عمليات الإنتاج والجودة ورفع كفاءة سلاسل التوريد وتخفيض التكاليف.
واشار الى أن المركز قد قام بوضع وتنفيذ خطة لتطوير مجموعة شركات يونيون أير المتخصصة في تصنيع الاجهزة المنزلية وذلك بالتعاون مع احدى الشركات الاستشارية المصرية الكبرى بهدف القضاء على الفواقد وتقليل المخزون وتطوير عملية التخطيط والاسراع بالعملية الانتاجية خلال مراحل التصنيع عن طريق مشروع التصنيع الرشيق حيث تم مساعدة مجموعة شركات يونيون أير فى تحسين نظام عمليات الانتاج بالإضافة الي الجودة من اجل رفع الانتاجية والكفاءة وترشيد النفقات، حيث عمل المركز علي تنظيم بيئة العمل وتغيير الثقافة المؤسسيه بما يتوافق مع فلسفة التصنيع. وقد شمل البرنامج تدريب العاملين بالشركة على آليات واساليب حل المشكلات والقضاء على تأثير الفواقد مما يؤدي الي تحسين الأداء العام والجودة وكذلك تطبيق مفاهيم التغييرالسريع للمنتجات ومرونة تغيير اوامر التشغيل.
وفي اطار حرص الوزارة على توفير كافة الخدمات للمنشأت الصناعية فى مختلف انحاء محافظات مصر وداخل المناطق الصناعية للتسهيل على المستثمرين حصولهم على التراخيص وتحقيق اللامركزية فى كافة الخدمات المقدمة من الجهات التابعة للوزارة افتتح الوزير المقر الجديد لفرع الهيئة العامة للتنمية الصناعية بمدينة السادس من اكتوبر .
وقال الوزير ان افتتاح هذا الفرع يأتى ضمن خطة تطوير فروع الهيئة المنتشرة فى كافة انحاء مصر والتى يصل عددها الى 22 فرع منها 9 مراكز اقليمية تخدم العديد من المحافظات، لافتاً الى انه من المخطط انشاء 7 فروع اخرى جديدة خلال العام المقبل.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: