meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

مبتكر مصري يصمم سفينة ضد الغرق ويتقدم بطلب للحصول علي براءة اختراع

مبتكر مصري يصمم سفينة ضد الغرق ويتقدم بطلب للحصول علي براءة اختراع

خااص ع المكشوف 

كتب _محمود فرحات

    _ريهام عماد

تنفرد بوابة ع المكشوف بنشر تصميم لمخترع مصري يصمم سفينة ضد الغرق

 

تقدم المخترع المصرى صلاح حسنين والذى يلقب بـ”الكابتن صلاح”، نظرا لأنه بطل رياضي

سابق فى الملاكمة ورفع الأثقال وكمال الأجسام بطلب للحصول على براءة اختراع سابعة من مكتب براءات الإختراع المصرى لتصميم جديد للسفن يمنعها من الانقلاب والغرق وكذلك يمكن من خلاله توليد طاقة كهرومائية للسفينة.

وقال المخترع المصرى إنه نظرا لكون تصميم السفن والمراكب دائما على شكل مخروطى أو مسلوب من أسفل ومع الارتفاع الشاهق للسفينة والحمولة الكبيرة أو زحزحة الحمولة على جانب واحد ومع وشدة الرياح والأمواج ولعدم وجود حماية أو اتزان للسفينة تتعرض السفينة للانقلاب على أحد جوانبها وتغرق وتكون الخسائر فادحة.

وأضاف المخترع، أن فكرة ابتكاره مأخوذة من شكل الزعانف الصدرية للأسماك الكبيرة كالقرش وبعض الأسماك الأخرى والتى تشبه جناح الطائرة ومن أهم وظائفها هو حفظ اتزان السمكة وذلك عن طريق تزويد السفينة بأجنحة عرضية أسفل جسمها قابلة للضم والفتح بحيث تكون تلك الأجنحة مزودة برفاسات متغيرة الاتجاهات تعمل عكس بعضها البعض وعند زيادة درجة الميل لحد معين تعود السفينة لوضعها الطبيعى وذلك من خلال برنامج إلكترونى يعمل عند زيادة درجة ميل السفينة كذلك عند ارتفاع الموج وأيضا عند شدة الرياح وتغير اتجاهاتها وذلك لزيادة اتزان السفينة وحمايتها من الانقلاب على أحد جانبيها والغرق

.

وأشار “حسنين”، إلى أن الطريقة الجديدة لبناء السفينة تساعدها على الدوران حول محورها وهى واقفة وزيادة سرعتها فى حالة تغيير اتجاه الرفاسات للأمام، كما أن هذه الأجنحة لها أكثر من وسيلة وطريقة فى الأداء وأكثر من شكل ويمكن لهذه الأجنحة الضم والفرد هيدروليكى أو بالدوران طوليا وعرضيا بواسطة تروس ومخفضات أو بالشد بأذرع مفصلية ولها أبعاد ومقاسات تحدد حسب مقاسات كل سفينة وارتفاعاتها وحمولتها ونوع الحمولة سائلة أم صلبة

.

وتابع أنه يمكن تزويد السفينة بتربينات تثبت على الأجناب أو أسفل السفينة أو خلفها لتوليد طاقة كهرومائية نتيجة استغلال قوة الدفع وسير السفينة للأمام فتتحرك التربينات بالدوران فتعمل مولدات كهربائية لتنتج طاقة كهرومائية ذاتيا وتشغيل رفاسات الأجنحة وتضئ السفينة وتوفر وقودا للسفينة وتستخدم فى أغراض أخرى متعددة.

وناشد المبتكر الهيئة القومية لقناة السويس بتبنى فكرته ومساعدته على تطبيقها

 

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: