meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

طريقك نحو الترجمة الجيدة

طريقك نحو الترجمة الجيدة

لا شك أن عصر الترجمة لا ينتهي، وفي تطور مستمر منذ زمن طويل عبر العصور المختلفة، ويعود هذا الوجود والإهتمام بالترجمة إلى الأهمية الكبيرة والفائدة العظيمة التي تعود على الشعوب والمجتمعات من هذا العلم العظيم.

للترجمة أهميتها العميقة في العديد من المجالات، والتي لا يمكن أبداً الاستغناء عنها، بخاصة في مجتمعاتنا العربية قد تكون الترجمة من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية هي أكثر أنواع الترجمات إنتشاراً واهميةً، ولكن هذا لا ينقص من أهمية الترجمة من اللغات الأخرى الى لغتنا العربية أو العكس لأننا بحاجة إلى التعرف على الثقافات والعلوم والمعارف التي توصلت إليها الشعوب الأخرى.

هناك العديد من القواعد التي يجب أن تطبق وأن تتوفر بالترجمة الجيدة ومن أهمها:
1.الأفكار التي تحتويها الترجمة يجب أن تكون نسخة طبق الأصل، وكاملة من لغة المصدر.
2.بما يتعلق بالأسلوب وطريقة الكتابة أيضاً يجب أن تتوافق مع المصدر والنص الرئيسي.
3.إذا كان النص من المصدر سهلاً وواضحاً يجب أن ينعكس بشكل كامل على الترجمة ويكون لدينا نصاً واضحاً وسهلاً مماثل للمصدر.

كما أن هناك متطلبات يجب أن تتوفر بالمترجم وهي:
1.المعرفة الكاملة بقواعد اللغتين المصدر واللغة المراد الترجمة إليها.
2.معرفة الثقافة المتبعة بكلا اللغتين.
3.معرفة الشخص المترجم بالموضوع الذي يريد أن يترجمه لإختيار أسهل الطرق لإيصال المعلومة.
4.المصطلحات المبهمة الموجودة بالنص المصدر يجب أن عليه أن يوضحها بطريقة ما عند نقلها إلى اللغة الأخرى.
5.يجب أن يكون واسع الإطلاع بالمجال الذي يريد الترجمة منه وإليه.
ومن بين الأمور التي تعين بالترجمة: القواميس المنتشرة، وهي القواميس العامة التي تحتوي على كافة المفردات باللغة أوالقواميس الثنائية التي تحتوي على ترجمات لفروع محددة مثلا بالقانون أوالأدب، فالمترجم الجيد يجب أن يمتلك العديد من هذه القواميس التي تساعده بشكل كبير في عمله واختيار جيد للتعابير، وهنا يجب عدم الإستهانة ببعض المصطلحات والتعابير، فبعض الكلمات السهلة قد تكون هي سبب المشاكل في فهم النص بشكل خاطئ إذا تم استخدامها في غير سياق الكلام وهنا يجب تحري الدقة المتناهية في هذا المجال.

ولكي لا ترهق نفسك فوق طاقتها، بإمكانك الاستعانة بذوي الخبرة من أصدقائك
أو معارفك، وإذا لم يتوفر الأمر فإمكانك الاستعانة بالمراكز المنتشرة ومواقع الإنترنت، حيث يلزمك أحياناً ترجمة السيرة الذاتية مثلاً، ولكي تحصل على فرصتك فينبغي أن تكون مكتوبةَ بشكل احترافي، مثلا استعن بهذا الموقع الذي تجد فيه متخصصين بترجمة السيرة الذاتية:

https://www.protranslate.net/ar/tarjamat-alsira-althatiya

لا نعني هنا أن الترجمة الفردية ليست طريقاً جيدة للحصول على ترجمة احترافية، لكن أحياناً عليك أن توفر من جهدك وتستعن بمن سيوفر لك ترجمة جيدة للإسراع بما تريد تحقيقه.
البعض لا يجيد التعامل بالترجمة عبر الإنترنت، فقط تفضل بزيارة أحد المراكز المنتشرة بدولنا العربية.
ابحث عن مكاتب الترجمة في بلدك وستجد الكثير من الخيارات، حتى المركز الذي سبق ذكره، يوفر الترجمة بمكاتب متخصصة بالسعودية، وستجد تفاصيل مكتب مدينة جدة:

https://www.protranslate.net/ar/jeddah-office

وغيره من المراكز المتخصصة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: