meta property="fb:pages" content="332020570480155" /

«الملكي» لاستعادة توازنه.. والبارسا لتعذيب أوساسونا

«الملكي» لاستعادة توازنه.. والبارسا لتعذيب أوساسونا

ع المكشوف 

كتب : أحمد سلامه

لن يكون أمام ريال مدريد المتسع من الوقت لمحاولة التقاط أنفاسه واستيعاب خسارة موقعة الـ «كلاسيكو» على أرضه، لأنه مطالب باستعادة توازنه سريعا عندما يحل اليوم ضيفا على ديبورتيفو لا كورونيا في المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
وتنازل الملكي عن الصدارة بفارق الأهداف أمام غريمه برشلونة بعد الخسارة الدراماتيكية التي مني بها أمام النادي الكتالوني في معقله 2-3، لكن مصير المرينغي بيديه لأنه قادر على إحراز لقبه الأول منذ 2012 من خلال فوزه بجميع مبارياته، وإحداها مؤجلة ضد سلتا فيغو.
ومن المؤكد أن حسرة فريق المدرب زيدان كبيرة، لأنه كان قاب قوسين أو أدنى من الخروج من المواجهة بنقطة التعادل والبقاء أمام غريمه بفارق 3 نقاط.
وخلافا للريال جاء الفوز الثمين لبرشلونة بعد أيام معدودة على خروجه من الدور ربع النهائي للمسابقة القارية بتعادله السلبي على أرضه ايابا أمام يوفنتوس الإيطالي الذي فاز ذهابا في تورينو 3-0.
ولم يتأثر النادي الكتالوني الذي يخوض نهائي الكأس ضد الافيس في 27 الشهر المقبل، بغياب نجمه البرازيلي نيمار الموقوف لثلاث مباريات وذلك في ظل المستوى الرائع الذي قدمه ميسي الذي فك صيامه عن التهديف في الـ «كلاسيكو» دام خمس مباريات محطما في الوقت ذاته الرقم القياسي لعدد الأهداف في الـ «كلاسيكو» ضمن منافسات الدوري بعدما رفع رصيده الى 16 هدفا، بفارق هدفين عن أسطورة ريال الفريدو دي ستيفانو.
وسيكون ليو مرشحا لتعزيز رصيده في المباراة التي تجمع برشلونة بضيفه اوساسونا متذيل الترتيب والمهدد بالهبوط إلى الدرجة الثانية كونه يتخلف بفارق 9 نقاط عن منطقة الأمان.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

1 تعليقات

رأيك يهمنا شارك الان

%d مدونون معجبون بهذه: